رئيس مجلس القيادة الرئاسي يلتقي رئاسة هيئة التشاور والمصالحة
التقى فخامة الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي رئيس مجلس القيادة الرئاسي، اليوم الخميس رئيس هيئة التشاور والمصالحة، محمد الغيثي ونوابه عبدالملك المخلافي، صخر الوجيه، جميلة علي رجاء، وأكرم العامري.
بدء عملية الاقتراع لانتخابات مجلس الامة بدولة الكويت
بدأت، اليوم، عملية الاقتراع لانتخاب أعضاء مجلس الأمة (2022) بدولة الكويت في فصله التشريعي الـ 17 لاختيار 50 نائباً من بين 305 مرشحين ومرشحات في عملية اقتراع تجرى وفق نظام الصوت الانتخابي الواحد.
الولايات المتحدة تقدم حزمة أسلحة إضافية إلى أوكرانيا بقيمة 1,1 مليار دولار
أعلنت الولايات المتحدة الامريكية، أنها ستقدم حزمة أسلحة إضافية إلى أوكرانيا بقيمة 1,1 مليار دولار على شكل طلبيات أسلحة من صناعة الدفاع الأمريكية.
مونديال 2022: قطر تعلن عدم إلزامية لقاح كوفيد للمشجعين
أعلنت السلطات القطرية، اليوم الخميس، أن لقاح كوفيد-١٩ لن يكون إلزامياً لأكثر من مليون زائر يتوقع حضورهم لمتابعة نهائيات كأس العالم لكرة القدم في وقت لاحق هذا العام.
اسم المستخدم: كلمة المرور:
رئيس الوزراء يهنئ القائد الاعلى للقوات المسلحة والشعب اليمني بالنجاح البطولي في دحر عناصر الارهاب والتطرف من حضرموت
[26/04/2016 09:37]
الرياض-سبأنت
 
عبر مجلس الوزراء عن اعتزازه الكبير بالانتصارات البطولية المتوالية لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بدعم وإسناد التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية، على عناصر الإرهاب والتطرف في حضرموت وأبين ولحج.. معتبرا ذلك دليلا بالغا وعمليا على تعامل اليمن بقيادتها الشرعية، بكل جدية وحزم، وبالرغم من الظروف الاستثنائية التي فرضها انقلاب مليشيا الحوثي وصالح، مع آفة الارهاب والتصدي الحازم لعناصره الظلامية لما يمثله من تهديد للامن المحلي والاقليمي والدولي.

ورفع رئيس مجلس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر، بهذه المناسبة برقية تهنئة الى فخامة الاخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة، ونائبه الفريق الركن علي محسن الأحمر، وقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، ولكل ابناء الشعب اليمني العظيم داخل وخارج الوطن، بالنجاح البطولي الذي تحقق في دحر عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي من محافظة حضرموت وقبلها من لحج، وتضييق الخناق عليهم في أبين.

وأكدت البرقية ان الحكومة الشرعية ومعها كافة ابناء الشعب اليمني الاوفياء، لن توفّر أي جهداً أمنياً أو سياسياً لهزيمة الإرهاب وملاحقة عناصره الظلامية اينما وجدوا على أرض الوطن، ومواصلة الضغط وبكل الوسائل الممكنة والعمل مع شركائها في التحالف العربي والمجتمع الدولي، للقضاء على العوامل المساعدة على تمدد الارهاب وتوفير البيئة المؤاتية لانتشاره، والمتمثلة في انهاء انقلاب مليشيا الحوثي وصالح على الشرعية الدستورية.

وتعهدت بمواصلة المعركة المصيرية ضد الارهاب، بدعم شركائها في مكافحة الارهاب في المجتمع الدولي.. وثمنت بهذا الخصوص الدور الفاعل للاشقاء في المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة ودول التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن.

 

وفيما يلي نص البرقية:

" فخامة الاخ الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة

الأخ الفريق الركن علي محسن الأحمر، نائب رئيس الجمهورية

ابطالنا الميامين في الجيش الوطني والمقاومة الشعبية

ابناء شعبنا اليمني العظيم داخل وخارج الوطن

إن مجلس الوزراء، رئيسا واعضاء، وهم يشاركون ويتابعون لحظة بلحظة وباهتمام بالغ، الانتصارات البطولية المتوالية التي اجترحها ابطالنا الميامين في الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بدعم وإسناد فاعل من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية، على عناصر الإرهاب والتطرف من تنظيم القاعدة،  في حضرموت وأبين ولحج، لنعبر لكم عن فخرنا واعتزازنا الكبير بهذه الانتصارات في معركتنا المصيرية والمستمرة ضد الارهاب، بالتوازي  مع سعينا سلما او حربا في استعادة بقية المناطق التي لازالت تحت سيطرة مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، لتحقيق تطلعات شعبنا في الامن والاستقرار.

ولعل دحر عناصر الإرهاب بمختلف المسميات التي تتخفى تحت غطاءها، من حضرموت وقبلها من لحج، وقريبا من أبين، والخطوات التي سبقت ذلك في استئصالهم من العاصمة المؤقتة عدن وغيرها، تقدم دليلا بالغا وعمليا لشركائنا في المجتمع الدولي على ان اليمن بقيادتها الشرعية، لن تنسى في غمرة انشغالها بمواجهة الانقلاب، معركتها المصيرية ضد الارهاب والارهابيين، وانها تتعامل بكل جدية وحزم مع هذا التحدي العابر للحدود، والذي يحاول استغلال تدمير الانقلابيين لمؤسسات الدولة وجيشها، في فرض تواجده وحضوره، وهو أمر لن نسمح به، ومستمرون في التصدي لآفة الارهاب لما يمثله من تهديد ليس للامن المحلي فحسب بل للامن الاقليمي والدولي.

أن الحكومة تدرك جيدا، ما يمثله تواجد العناصر الارهابية المتطرفة في بعض المدن اليمنية من تحديات أمنية وانسانية،  سواء كانوا  من تنظيم القاعدة وانصار الشريعة، او من المليشيا الانقلابية المسلحة، الذين يتفقون في اجنداتهم التخريبية والتدميرية ضد المدنيين، وارتكاب الانتهاكات بحقهم من قتل وتهجير وغير ذلك من اشكال الجرائم الانسانية، لذا فان   الحكومة ومعها جنبا الى جنب كافة ابناء الشعب اليمني الاوفياء، لن توفّر أي جهداً أمنياً أو سياسياً لهزيمة الإرهاب وملاحقة عناصره الظلامية اينما وجدوا على أرض الوطن، والقضاء على جميع العوامل المساعدة لتواجدهم ، وفي مقدمة ذلك انهاء الانقلاب الذي يوفر الغطاء والبيئة المؤاتية لنشر التطرف والإرهاب.

ولم يعد خافيا على أحد في الداخل او الخارج تماهي أجندات الانقلابيين والارهابيين وتعاونهم المشترك عبر تهريب السلاح والمشتقات النفطية، والتقاء مصلحتهم في تبادل الأدوار الهادفة الى خلط الأوراق ونشر الفوضى والانفلات الامني لعرقلة جهود الدولة في مكافحة الارهاب والتطرف، وأتضح ذلك جليا في صدمة الانقلابيين بالعملية العسكرية الخاطفة ضد الوجه الآخر لهم في حضرموت، وتصريحات عناصرهم في الوفد المفاوض بالكويت والمناوئة لذلك العمل البطولي والمستمر ضد أوكار الارهاب ومجاميعهم، ولكي يفهم المجتمع الدولي ما ظلت الحكومة الشرعية تردده عن علاقة الانقلابيين ودورهم في دعم الارهاب والتطرف.

  وينبغي التذكير، ان الحكومة اليمنية أخذت على عاتقها - ولاتزال- محاربة تنظيم القاعدة منذ سنوات طويلة، بالتعاون مع شركائها في مكافحة الارهاب من المجتمع الدولي، وحققت انجازات ملموسة بشهادة شركائها، لكن الانقلاب على الشرعية الدستورية من مليشيا الحوثي وصالح، قوض هذه الجهود وفرض تحديات جديدة حتمت علينا التعامل معها، وهنا نجدد دعوتنا للمجتمع الدولي لدعم ومساندة جهودنا المستمرة في معركتنا المستمرة مع الإرهاب والتطرف, فاليمن بجيشها ومقاومتها الشعبية وشعبها واشقائهم في التحالف العربي يحاربون الإرهاب نيابة عن العالم، والانتصارات المحققة في هذا المضمار لا تحقق استقرار اليمن فحسب، بل تجهض مشاريع ارهابية تستهدف بشرورها المنطقة والعالم.

 ولا يفوتنا هنا، أن نتوجه بالشكر والتقدير والعرفان لأشقائنا في المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة ودول التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، على دعمهم اللوجستي ومساندتهم الفاعلة والمؤثرة في معركة دحر الارهاب وانهاء الانقلاب، وستظل مواقفهم المشرفة تجاه اليمن وشعبها محفورة بأحرف من نور على ذاكرة اليمنيين والاجيال القادمة الذين لن ينسوا هذا الدعم والمساندة.

لكم التهاني والتحايا المستحقة، يا ابطال جيشنا الوطني ومقاومتنا الشعبية الأفذاذ، ولاشقائكم الذين شاركوكم معركة الانتصار من ابطال الجيش السعودي والاماراتي الميامين، وبوركت سواعدكم وعزائمكم وإرادتكم التي لا تقهر لأنها من إرادة الله وإرادة شعبكم الذي يقف معكم وإلى جانبكم تبجيلا وتعظيما لبطولاتكم الفذة والنادرة ضد جحافل عصابات الإجرام والشر والإرهاب.. والمجد والخلود للشهداء الذين لن تذهب دماءهم الغالية الزكية سدى، والتي قدموها بنكران ذات من أجل خير وأمن الوطن، وتخليص العالم من شرور الارهاب الظلامي.. وندعو الله ان يمن بالشفاء العاجل على الجرحى والمصابين.

 ان الحكومة وهي تشارككم يا فخامة الرئيس ومعها كل الشعب اليمني الصابر، فرحة الانتصارات على الارهاب، ستظل سندا وعونا لكم حتى تحقيق الانتصار الاكبر بعودة الدولة ومؤسساتها الشرعية وانهاء الانقلاب بشكل كامل، لنبني اليمن الجديد الذي يتسع لجميع ابنائه، ويكون عونا وسندا لاشقائه، وشريكا فاعلا للعالم في معركته ضد الارهاب والتطرف.

ونؤكد لكم ان الحكومة، باشرت فور دحر الارهابيين من حضرموت ولحج بتوجيه السلطات المحلية بسرعة تطبيع الاوضاع وفرض الأمن وتجهيز الخدمات الضرورية لعودة النازحين الى ديارهم، وسنشرع في اتخاذ الاجراءات اللازمة لبدء اعادة الاعمار في هذه المناطق وكل ربوع اليمن الحبيب بالتعاون مع اشقائنا في دول الخليج العربي والمجتمع الدولي.

سنبقى معاً في مواجهة الانقلاب، وسنقف جميعا في وجه الارهاب، وسنظل سويًاً نعمل من أجل الوطن..

المجد والخلود للشهداء الأبرار، والشموخ والرفعة لليمن وشعبها.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

الدكتور/ أحمد عبيد بن دغر

رئيس مجلس الوزراء  "


رئيس مجلس القيادة الرئاسي يستقبل سفير الولايات المتحدة
رئيس مجلس القيادة الرئاسي يستقبل صاحب السمو الملكي الامير خالد بن سلمان للبحث في المستجدات اليمنية
البرنامج السعودي ووزارة الكهرباء يوقعان إتفاقية منحة مشتقات نفطية جديدة بقيمة 200 مليون دولار أمريكي
وزير النقل يفتتح مبنى ديوان الوزارة الجديد بعد إعادة تأهيله وتحديثه
عضو مجلس القيادة اللواء العرادة ورئيس الوزراء يطلعان على مستوى جاهزية الجيش الوطني
رئيس مجلس القيادة الرئاسي يهنىء الامير محمد بن سلمان
بدء اجتماعات مجلس إدارة البنك المركزي اليمني في دورته السابعة
عضو مجلس القيادة الرئاسي العرادة ورئيس الوزراء يفتتحان فرعي بنك الكريمي والتضامن بمأرب
الارياني:الاحتفاء بثورة ٢٦ سبتمبر رسالة واضحة تعبر عن الرفض الشعبي للمليشيات الحوثية
رئيس الوزراء يزور هيئة مستشفى مأرب ويوجه بإنجاز مركز علاج السرطان
الأكثر قراءة
مؤتمر الحوار الوطني

عن وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) | اتفاقية استخدام الموقع | الاتصال بنا